وزارة التعليم تفتتح غرفتي مصادر بمديرية تعليم شمال غزة

افتتحت وزارة التربية والتعليم العالي غرفتي مصادر بمدرستي عمر بن الخطاب الأساسية للبنين، وعوني الحرثاني الأساسية للبنات، بمديرية التربية والتعليم في شمال غزة، وبتمويل كريم من مؤسسة إنقاذ الطفل _ فلسطين.

وحضر الافتتاح مدير عام الإرشاد والصحة المدرسية د. خالد فضة، ومشرف برامج التربية الخاصة أ. مروان البنا، ومدير التربية والتعليم أ. جواد صالحة، ومسيّر قسم الإرشاد التربوي والتربية الخاصة أ. رائد الرن، ومشرف التربية الخاصة أ. ماجد المدهون، ومرشدة التعليم الجامع أ. ميسّر الفراني، ومن المؤسسة الداعمة منسّقة المشروع أ. نجوى الغصين، ومشرف المشروع م. عاصم يحيى، ومديري المدرستين أ. جميل شاهين، وأ. سمية أبو عجوة.

وأكد فضة أن الهدف من افتتاح غرف المصادر العمل على توفير بيئة صفية دراسية محببة للطلبة من ذوي صعوبات التعلم في الصفوف من الثاني إلى الرابع الأساسيين.

وأشار فضة إلى أن الوزارة عملت خلال السنوات القليلة الماضية على افتتاح العديد من غرف المصادر بالمدارس، مؤكداً أن ذلك يأتي في سياق رؤية الوزارة نحو تطوير العمل التربوي.

وأشاد فضة بالتعاون البنّاء والمثمر مع مؤسسة إنقاذ الطفل- فلسطين، ما ينعكس إيجاباً على المنظومة التربوية والتعليمية.
بدوره أعرب صالحة عن سعادته بافتتاح هاتين الغرفتين، لما لهما من دور مهم في تعزيز الواقع التعليمي الخاص بالطلبة الذين يعانون من صعوبات في التعلم.

بدوره لفت صالحة إلى أن أهمية غرفة المصادر يتعدى مجرد الحيّز المكاني الذي تجري فيه وتنطلق منه الخدمات التربوية المتخصصة، فهي عبارة عن نظام تربوي يحتوي على برامج متخصصة تكفل للطالب تربيته وتعليمه بشكل فردي يناسب خصائصه واحتياجاته وقدراته، ويعزز لديه التفاعل الاجتماعي والتواصل مع الآخرين.

بدورها أكدت الغصين على أن مؤسسة إنقاذ الطفل- فلسطين، سعيدة بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم؛ لخدمة الطلبة، وأنها لن تتوانى عن تقديم كل ما تستطيع في سبيل تعزيز الواقع التعليمي في فلسطين.