وزارة التعليم تناقش البرامج التعليمية المشتركة مع مؤسسة إبداع المعلم

بحثت وزارة التربية والتعليم العالي آفاق التعاون المشترك مع مؤسسة إبداع المعلم خلال زيارة قام بها وفد الوزارة إلى المؤسسة.

وضم الوفد أ. مدحت الزطمة  مدير العلاقات العامة والاعلام، وأ. محمد نصار مدير المشاريع، وأ. ايمان عبيد رئيس قسم الاتفاقيات، وأ. علاء فيصل رئيس قسم العلاقات العامة، وكان في استقبالهم أ. وفاء الغصين مدير المؤسسة.

وفي كلمته أثنى الزطمة على أهمية التعاون المشترك مع المؤسسات الداعمة لقطاع التعليم في جميع البرامج التربوية، مؤكداً على الدور الهام الذي تقوم بها مؤسسة إبداع المعلم في مجالات تأهيل وتدريب المعلمين إلى جانب تطوير المختبرات المدرسية.

وشدد الزطمة على ضرورة صياغة برامج تربوية جديدة تستهدف العاملين والطلبة وأولياء الأمور في مجال التربية الاعلامية الرقمية وخاصة في ظل جائحة كورونا والذي من شأنه أن يسهم في الحد من الظواهر السلبية في الاستخدام غير الصحي لشبكات التواصل الاجتماعي والتطبيقات المختلفة.

من جانبه أكد نصار على أهمية المشاريع الداعمة  المقدمة لقطاع التعليم لما لها من أثر إيجابي على مخرجات العملية التعليمية برمتها، مشيداً بدور المؤسسات الداعمة وخاصة مؤسسة إبداع المعلم التي تساعد في تقديم البرامج التربوية والتدريبية التطويرية.

بدورها أشادت الغصين بدور وزارة التربية والتعليم وما تقوم به لخدمة جموع الطلبة في ظل الجائحة التي تعصف بالعالم، والتي فرضت علينا إيجاد طرق تعليمية أخرى يستطيع من خلالها المعلم تقديم المنهاج الدراسي بما يتناسب مع معطيات الحالة.

وقدمت الغصين عرضاً عن طبيعة البرامج والمشاريع التي تقدمها مؤسسة إبداع المعلم والتي ساعدت على وجود برامج تعليمية نموذجية في المدارس، مؤكدة على أهمية التعاون الدائم والمشترك بين الوزارة والمؤسسة في جميع البرامج التربوية التي تساعد على إيجاد بيئة تعليمية صحية داخل المدارس.

وفي نهاية الزيارة   تم الاتفاق على مواصلة اللقاءات والتشاور لوضع الخطط والبرامج التي تسهم في الارتقاء بواقع العملية التعليمية.