وزارة التعليم تشارك في الحملة الوطنية للتوعية حول ضغط الدم

تشارك وزارة التربية والتعليم العالي في الحملة الوطنية للتوعية حول مرض ضغط الدم، وهي حملة أطلقتها اللجنة الوطنية للتثقيف الصحي بمشاركة وزارة الصحة والعديد من المؤسسات الصحية الرسمية والأهلية.

وأوضح د. عبد الكريم المجدلاوي مدير الصحة المدرسية بالوزارة، أن وزارة التعليم عضو فاعل في اللجنة الوطنية للتثقيف الصحي وتشارك في كل الحملات والأنشطة التثقيفية الصحية.

وحول أهمية الحملة أوضح المجدلاوي أن مرض ضغط الدم من الأمراض الصامتة حيث لا يوجد له أعراض في معظم الأحيان، ولا يوجد له سبب مباشر، ولكن هناك عوامل كثيرة تساعد على حدوث المرض أهمها الضغط النفسي، والتاريخ المرضي للعائلة، والسمنة، وقلة النشاط البدني، والغذاء غير الصحي.
وأوضح أنه من خلال التقارير والملاحظة تبين أن ارتفاع ضغط الدم لم يعد حكراً على كبار السن، بل أصبح يُصيب الفئات ما دون سن الأربعين بشكل لافت.

من جهتها أوضحت د. ليندا حرب مسؤولة التثقيف الصحي بالوزارة أن الحملة تشمل قياس ضغط الدم للموظفين وتوصيل رسائل توعوية حول سُبل المحافظة على ضغط دم طبيعي، لما لذلك من أهمية في حماية المواطنين من المرض ومن مضاعفاته.

وكان فريق من وزارة الصحة قد زار الوزارة لتنسيق الحملة وتوثيق التعاون مع وزارة التعليم في كل المواضيع ذات الاهتمام المشترك.