د. ثابت يفتتح استديو تعليمي في تعليم خانيونس

افتتح د. زياد ثابت وكيل وزارة التربية والتعليم العالي بغزة اليوم الاستديو التعليمي في مركز التدريب التربوي التابع لمديرية التربية والتعليم بخانيونس، وشارك في الافتتاح د. محمود مطر مدير عام الإشراف والتأهيل التربوي، ود. أحمد أبو ندى مدير عام التقنيات التربوية، وأ. أحمد النجار مدير عام وحدة العلاقات العامة والتعاون الدولي، ود. أكرم فروانة مدير التعليم الالكتروني، وم. محمد نصار مدير دائرة المشاريع، وم. شادي أبو الروس، وأ. عبد الرحيم الفرا مدير التربية والتعليم بخان يونس، وأ. محمد العسولي مدير الدائرة الإدارية، ود. إبراهيم رمضان مدير الدائرة الفنية، وأ. بهاء الشطلي منسق مجموعات التعليم في حالات الطوارئ، وممثلا المجلس النرويجي للاجئين أ. أسعد عاشور، وأ. محمد الخواجا، وعدد من رؤساء الأقسام.

وفي كلمته عبر ثابت عن فخره بافتتاح هذا الاستديو الذي يُعد إنجازاً جديداً يضاف إلى الإنجاز الوطني الذي حققته وزارة التعليم بغزة في ديسمبر 2020 حينما أطلقت بث قناة روافد التعليمية لتتعانق مع إذاعة صوت التربية والتعليم وبوابة روافد التعليمية لتشكل مجموعة متكاملة تهدف إلى نشر المحتوى التعليمي الهادف والممتع من أجل تعزيز التعليم عن بُعد في ظل ظروف استثنائية تُعاني منها العملية التعليمية بسبب جائحة كورونا وانقطاع الطلبة عن الدوام المدرسي.

ويأتي هذا الإنجاز في إطار دور وزارة التربية والتعليم الرائد بتوفير التعليم للطلبة، والوصول إليهم من خلال منصات التعلم عن بعد المتنوعة، حيث أكد ثابت أن رؤية الوزارة تتمثل في إنشاء فضائية تعليمية تصل إلى كافة الطلبة في أنحاء الوطن.
كما أوضح وكيل الوزارة أن افتتاح الاستديو التعليمي في مديرية التربية والتعليم بخانيونس يهدف إلى خدمة المنطقة الجنوبية كاملة، كما ويهدف إلى تسهيل العمل وتوفير الوقت والجهد وتخفيف عبء الانتقال إلى الاستديوهات الرئيسية في غزة حيث يتم تسجيل الدروس في الاستديو وارسالها للبث في القناة، موضحاً أن إنشاء المزيد من الاستديوهات يساهم في تشكيل البنية التحتية للفضائية التي تطمح الوزارة بإطلاقها للمساهمة في إيصال الدروس التعليمية لجميع الطلبة ولمواجهة كافة الظروف الطارئة.

وأشاد وكيل الوزارة بجهود كل من ساهم في إنشاء الاستديو وخص بالذكر الإدارات المعنية بالوزارة وهي الإدارة العامة للتقنيات والإدارة العامة للإشراف التربوي والإدارة العامة للعلاقات الدولية ومديرية تعليم خانيونس لاستضافتها الاستديو، والجهات الداعمة التي قدمت الكثير من أجل تحقيق هذا الإنجاز.

من جانبه بارك عاشور افتتاح الاستديو، معبراً عن سعادته بالشراكة الدائمة مع وزارة التربية والتعليم العالي والمساهمة في تقديم الخدمة التعليمية الأفضل للأطفال في ظل جائحة كورونا.
وفي كلمته شكر الشطلي تعاون الوزارة ومرونتها في التعامل مع مجموعات التعليم في حالات الطوارئ، وعملها الدؤوب من أجل تقديم تعليم نوعي للأطفال بالرغم مما فرضته الحالة الوبائية من انقطاع في التعليم الوجاهي، مشيراً إلى أن مؤسسته ستعمل على حشد المزيد من الموارد حتى يصل التعليم المدمج لجميع الأطفال.

ومن ناحيته عبّر أبو ندى عن سعادته للمشاركة في افتتاح الاستديو التعليمي معتبراً أنه حدث نوعي يسهم في تسارع إنجاز الدروس التعليمية.
بدوره شكر مطر جهود وكيل الوزارة، وجهود الداعمين في تحقيق هذا الإنجاز، موضحاً أن ظروف الجائحة فرضت علينا التعديل الكبير في الإجراءات واعتماد التعليم المدمج، منوهاً أنه في القريب سيتم تقديم رؤية أكثر استقراراً وأكثر ثباتاً حتى نمر بأبنائنا إلى بر الأمان.

وفي كلمته شكر الفرا وزارة التربية والتعليم العالي ممثلة بوكيل الوزارة، والمؤسسات الداعمة التي عملت من أجل هذه اللحظة، قائلاً: “نحن أمام حدث نوعي يهدف إلى دعم التعليم عن بعد، الذي جاء بمثابة استجابة حقيقية للوضع العام”، مؤكداً على دعمه ومساندته لأي إجراء يخدم أبنائنا الطلبة ويقدم إضافة نوعية للتعليم الالكتروني.
جدير بالذكر أن الاستديو سيقدم الدروس التعليمية المصورة لجميع الصفوف، وفي جميع المباحث الدراسية من خلال نخبة من المعلمين والمشرفين المتميزين، كما تُقدم مرئية روافد خطة برامجية متنوعة تهدف إلى تعزيز القيم الدينية والوطنية والسلوكيات الإيجابية لدى الطلبة من خلال برامج شيقة وممتعة، علاوة على تنمية مواهب الطلبة ومهاراتهم وتعزز لديهم الإبداع والابتكار.