تعليم شرق خان يونس يشرع بتحكيم مسابقة التميز المخبري الرقمي

شرعت مديرية التربية والتعليم بتحكيم مسابقة التميز الرقمي التي أطلقتها الإدارة العامة للتقنيات بالوزارة، بحضور لجنة التحكيم المكونة من مدير الدائرة الفنية أ. فاطمة الخالدي، ومشرف المختبرات أ. محمد حنون، ومشرف الكيمياء أ. بلال أبو طير، ومشرف الفيزياء أ. جهاد حرز الله.

وقد ثمنت الخالدي جهود الوزارة ممثلةً في الإدارة العامة للتقنيات على إطلاقها لهذه المسابقة المخبرية التي تدل بوضوح على أهمية التجارب المخبرية في المسيرة التعليمية للطلبة، والتي تعذرت في المدارس بسبب جائحة كورونا.

وأوضحت أن المسابقة تهدف إلى تفعيل دور المختبر العلمي في خدمة التعليم والتعلم، وتوظيف التقنيات المختلفة والمستحدثات التكنولوجية في تفعيل المختبرات العلمية، وإكساب الطلبة مهارات استخدام تقنيات الواقع الافتراضي في المختبرات، وتشجيع المبادرات الإبداعية في العمل المخبري، ونشر ثقافة المختبر الافتراضي وأدوات التعلم الإلكتروني في تعليم العلوم، وإثراء الفصول الافتراضية لتدريس العلوم بالتجارب العملية المختلفة بما يتلاءم مع طبيعة الموقف التعليمي.

من ناحيته أشار حنون إلى أن المسابقة تنقسم لعدد من المجالات منها: أفضل تجربة مصورة، تسجيل الطالب لمقطع فيديو لتجربة منهجية أو لامنهجية في مختبر العلوم بمدرسته بالتعاون مع معلمه وتوثيق العمل مع مراعاة شروط الأمن والسلامة عند اجراء التجربة، تسجيل مقطع فيديو لشرح تجربة عملية مخبرية منهجية بصورة افتراضية باستخدام أحد برامج المختبرات الافتراضية المعروفة في مباحث العلوم المتعددة.