الأولى من نوعها على مستوى فلسطين.. وزارة التعليم تختتم دورة تدريبية عن بعد حول “تصميم الأنشطة الإلكترونية القائمة على التلعيب”

إبراهيم المزيني| اختتمت وزارة التربية والتعليم العالي أول دورة تدريبية عن بعد تعتبر الأولى من نوعها على مستوى فلسطين حول “تصميم الأنشطة الإلكترونية القائمة على التلعيب”, وذلك في مقر الوزارة بغزة.

وحضر اختتام الدورة الدكتور زياد ثابت وكيل وزارة التربية والتعليم العالي، د. علي أبو سعدة مدير المعهد التربوي للتدريب، د. أكرم فروانة رئيس قسم التعليم الإلكتروني.

وتهدف الدورة إلى إعداد خطة تنفيذ النشاط الإلكتروني القائم على التلعيب وتوظيف نموذج سالمون للتعلم النشط عبر الإنترنت واستخدام أدوات وعناصر التلعيب في تنفيذ وتصميم الأنشطة وكذلك تحديد استراتيجية التدريس المناسبة لتنفيذ الأنشطة الإلكترونية.

وعُقدت الدورة التي استهدفت 73 معلم ومعلمة عن بُعد بشكل كامل، وبواقع 24 تدريبية.

وأكد د. ثابت أن هذه الدورة متخصصة في تطوير مهارات المعلمين في مجال التعلم الإلكتروني والتعلم النشط عبر الإنترنت لتخطي جائحة كورونا وتهيئة المعلمين للتدريس عن بعد بكفاءة واقتدار، مثمناً على تميز هذه الدورة باعتبارها الأولى لوزارة التعليم بفلسطين التي تنفذ عن بعد بالكامل وتميزها بموضوعاتها وبأدواتها وتطبيقاتها وبطريقة تنفيذها, كما يمكن أن تؤسس لدورات وبرامج مشابهة في المستقبل لخدمة المعلمين وأبنائنا الطلبة.

مقدمًا الشكر والتقدير للقائمين على الدورة، مبينًا أن الوزارة ستقدم كل الدعم والمساندة والتسهيلات لتطوير هذا العمل الذي نحن بحاجة مساه له.

بدوره تحدث د. فروانة عن مَحاورُ الدَورةِ وموضوعاتها المُختارة بعناية لتشمل مَفهومُ النَشاطِ الإلكترونيّ, مَفهومُ التَلعِيب, التَخطِيطُ لِتصميمِ النَشاطِ الإلكترونيّ, المَعايير التَربَويّة لأدواتِ تَصميمِ الأنشطةِ الإلكترونيّة, تَصميمُ مُحتَوى الأنشطةِ الإلكترونيّة القَائمةِ على التَلعِيب, مَنصّاتُ الفِيديو الرَقميّة (Youtube)، و(Edpuzzle)، و(Zoom), تَصميمُ المُدوّنة التَعليِميّة (Edublogs), نِظامُ إدَارةِ التَعلّم (Canvas), مُحَررُ التَصميمِ الجرافيكيّ (Spark) والخَرائِطُ الذهنيّة (Coggle), تَطبِيقاتُ الحَوّسَبةِ السَحابِيّة (Google Drive), الصُفوفُ الافتِراضيّة (Google Classroom), تَوظِيفُ تطبيقِ الكاهوت (Kahoot) في تَصميمِ الأنشطةِ الإلكترونيّة التَعليِميّة, صَفُ التَلعِيبِ جلاسدوجو (Classdojo), أدواتُ سوكرتيف (Socrative) التَفاعليّة.

وعن آلية وإجراءات التدريب عن بُعد أوضح د. فروانة أنه تَمَ تَنفيذُ هَذِهِ الدَورة باستخدام بيئاتِ تعلّمٍ اجتِماعيّةٍ وشَخصيّة، بأسلوبٍ تَحفيزيّ لممُارسةِ المُهامِ والفَاعليّات بها، وقَامَ بِهَندَسَةِ عمليّاتِ تَنفيذِها باستراتيجيّة “تلعيبِ المُحتَوى”، في خَطواتٍ مُحددةٍ مَدروسةٍ بِعنايةٍ، ليخلَقَ جواً من التفاعلِ، والمُنافسِةِ بين المُتَدربينَ، مُقسِّماً المُحتوى والأنشطة التدريبيّة إلى مَراحلَ ومُستوياتٍ مٌترابِطةٍ، ومُتكاملة، ليُحقق أهدافَ الدورة بنجاحٍ.

كما واعتمد على مُتابعة المُتدربين عن كثبٍ باستخدام تطبيقات تزامنيّة مثل: (Zoom)، و(Teamviewer)، وذلكَ لدَعمِهم وتَقديمِ التَوجِيهات المُستَمِرة أثناءَ التَدريِبِ، ووفرَ لهم الدَعمَ الفنيّ المُتواصلِ.

من جانبه أكد د. أبو سعدة أن هذه الدورة تعتبر إنجاز جديد يحسب للوزارة والمشاركين، مبيناً أن هذه الدورة تكون الأولى في هذا المستوى على الدول المحيطة بنا وأن تعقد بنظام التدريب عن بعد، وهذا مفخرة لنا في وزارة التربية والتعليم, آملاً أن يكون نتاج هذه الدورة قريبًا في الميدان.