التعليم تبدأ فعاليات المنتدى الطلابي الرابع للقانون الدولي الإنساني

إبراهيم المزيني- بدأت وزارة التربية والتعليم العالي بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر فعاليات المنتدى الطلابي الرابع للقانون الدولي الإنساني لطلبة الجامعات الفلسطينية بمحافظات قطاع غزة .

وحضر الافتتاح د. أيمن اليازوري الوكيل المساعد للتعليم العالي, ود. خليل حماد مدير عام التعليم الجامعي، والسيد جيلان ديفورن مدير بعثة الصليب الأحمر بقطاع غزة، وأ. محمد بركات مدير شؤون الطلبة، وم. خلدون محمد رئيس قسم شؤون الطلبة، وأ. خالد الجرجاوي رئيس قسم العلاقات العامة في التعليم العالي.

ويهدف المنتدى إلى تعزيز الوعي بالقانون الدولي الإنساني وتعزيز المبادئ الإنسانية، وتعزيز روح العمل الجماعي, والريادة والمبادرة بين طلبة الجامعات، وإتاحة الفرصة أمام الطلبة  للمشاركة في أنشطة تساهم بشكل فعال في نشر المعرفة بالقانون الدولي الإنساني.

ويستهدف المنتدى حوالي 30 طالباً وطالبة من طلبة الجامعات في عدة تخصصات منها الطب والقانون والإعلام والتمريض.

وأكد د. اليازوري أن الملتقى يعمل على إكساب الطلبة المهارات والخبرات الحياتية وتحويل المفاهيم إلى مهام وهي التي تسرع ‏بصاحبها لتطوير إدراكه وتعزيز خبراته ومهاراته الحياتية ليس فقط في مجال القانون الدولي بل في ‏مهارات الاتصال والتواصل والقدرة على النقاش والدفاع عن الأفكار، مبيناً أن عملية  اختيار الطلبة تمت وفق مقابلات شخصية.

وأضاف: نحن معنيون بنشر ثقافة القانون الدولي الإنساني واتفاقيات جنيف لأننا إنسانيون بطبعنا ونحن ‏كفلسطينيين عانينا كثيراً من ظلم بني الإنسان لكننا عندما نخاطبهم نخاطبهم بالشرعة الدولية ‏والإسلامية.‏

بدوره بين د. حماد أنه سيتم تدريب الطلبة في مجال القانون الدولي الإنساني ‏وغيره ‏من المجالات الأخرى ذات الصلة، بما يمكنهم من طرح مجموعة من ‏الأفكار الإبداعية وتنفيذ ‏مبادرات ريادية, ‏لتعزيز روح الريادة والقيادة والتعاون والمبادرة بين طلبة الجامعات لخدمة المجتمع.‏

وقال مدير عام التعليم الجامعي: “نحن شعب محتل مظلوم من حقنا أن ندافع عن أنفسنا بكل الوسائل المتاحة”, مؤكداً على أن تكون سيرتنا النضالية بالتوافق مع القانون الدولي الإنساني لأن العلم بهذا القانون يجعلنا نفوت الفرصة على أعدائنا الذين يوظفون هذا القانون ظلماً وزوراً إلى صالحهم من خلال تزوير الحقائق والموضوعات رأساً على عقب”.

من جانبه قال السيد ديفورن مخاطباً الطلبة “أنتم مستقبل غزة وقادتها في المستقبل”, لافتاً إلى أن اللجنة تعمل على تخفيف المعاناة الإنسانية في غزة وكذلك العمل على نشر ثقافة القانون الدولي الإنساني واحترام تطبيقه, مبينناً أن المنتدى يعزز روح القيادة والتعاون بين الطبة ويجعلهم سفراء لأقرانهم الطلبة في الجامعات وبعد التخرج سيضيف لهم خبرة كبيرة في كافة المجلات.

جدير بالذكر أنه بعد إنتهاء التدريب سيقوم الطلاب والطالبات بطرح أفكارهم ومبادراتهم المختلفة ،  علماً بأنه سيتم اختيار الأفكار الأكثر تميزاً من ‏قبل ‏لجنة من وزارة التربية والتعليم العالي واللجنة الدولية للصليب الأحمر لدعم تنفيذها في ‏العام ‏المقبل.‏