خلال يوم دراسي بمدرسة التفاح.. توصية بتقوية مهارات التحدث بالانجليزية للطلبة

 

أحمد الزيتونية- أوصى مختصون وخبراء بضرورة وضع برامج تطويرية واستخدام الأساليب التعليمية الحديثة ومنها أسلوب العرض لتقوية مهارات التحدث باللغة الانجليزية لطلبة المدارس.

وطالب المختصون بإثارة الدافعية لدي الطلبة وتشويقهم نحو مادة اللغة الانجليزية من خلال المشاركة وتفعيل  الأنشطة الصفية والإذاعة المدرسية والمسابقات الهادفة.

كما أوصي الحضور بتكوين جماعة للغة الانجليزية في كل مدرسة مع ضرورة وجود ركن خاص بوسائل اللغة الانجليزية نحتوي علي منتجات الطلاب من أعمال لتكون حافزاً لغيرهم وعمل مسرحيات خفيفة في طابور الصباح وحصص النشاط والحفلات المدرسية.

جاء ذلك خلال يوم دراسي بعنوان استخدام أسلوب العرض لتحسين مهارة التحدث بالانجليزية نظمته مدرسة التفاح ومديرية تعليم شرق غزة .

وحضر اليوم الدراسي  النائب الفني لتعليم شرق غزة أ.مها حلس ، ومديرة المدرسة أ.ماجدة أبو جهل وعدد من المشرفين والمختصين في اللغة الانجليزية من الوزارة والجامعات إضافة إلى حضور كوكبة من طلبة المدارس.

وتضمن اليوم الدراسي تقديم عدة أوراق عمل بحثية متخصصة في مجال تعلم وتعليم اللغة الانجليزية ومهارات التحدث وسط تفاعل من الحضور.

وأشادت حلس بهذا النشاط لمدرسة التفاح  مؤكداً أن المديرية والوزارة تشجع الأيام الدراسية التخصصية التي يكون لها الأثر الفاعل في الميدان التربوي.

من جانبها أوضحت أبو جهل أن المدرسة تحرص خلال العمل التدريسي إلى رصد أبرز المعوقات والصعوبات التي تواجه الطواقم التدريسية أو الطلبة وتعمل بشكل مستمر على وضع الحلول لأي إشكالية.

ولفتت إلى أن اللغة الانجليزية من المواد التي تلاقي صعوبات من قبل الطلبة  ومن هنا كان التفكير بأهمية عقد هذا اليوم الدراسي  وتقديم أوراق بحثية للنهوض بأساليب التدريس واستخدام أسلوب العرض  الذي يعد من الطرق الحديثة في التدريس.