وزارة التعليم تبحث مع القدس المفتوحة التعاون لتنفيذ برامج إرشادية وتعليمية للطلبة

 

بحثت وزارة التربية والتعليم العالي مع جامعة القدس المفتوحة فرع غزة التعاون المشترك في مجال تنفيذ برامج دعم إرشادي ونفسي لطلبة الثانوية العامة وبرامج أخرى تخص الأنشطة التربوية والتعليمية المتنوعة.

جاء ذلك خلال استقبال نائب عام العلاقات الدولية والعامة بالوزارة معتصم الميناوي لوفد من القدس المفتوحة برئاسة المساعد الأكاديمي والإداري فادي ناصر، وعضوية ومنسق العلاقات العامة نادية الحلو  ورئيس قسم شؤون الموظفين معين العيلة.

وخلال اللقاء أكد الميناوي على عمق العلاقة التي تربط بين الوزارة والجامعة خاصة وأن القدس المفتوحة إحدى مؤسسات التعليم العالي المهمة التي تشهد تطور مميز وتقدم خدمة تعليمية مميزة لطلبتنا على صعيد التعليم المفتوح.

ولفت الميناوي إلى أن تعاون القدس المفتوحة مع الوزارة في تنفيذ برامج تعليمية متنوعة أمر مهم يفيد توجهات الوزارة في رقي العملية التعليمية ، موضحاً أن برامج الإرشاد والدعم النفسي لطلبة الثانوية العامة سيكون له الأثر الايجابي هذه الفئة من الطلبة وعلى تحصيلهم الدراسي .

وتطرق الميناوي للواقع التعليمي مؤكداً أن الوزارة ماضية في خطط التطوير التربوي على الأبنية المدرسية و المناهج التعليمية وأساليب القياس والتقويم وما تم إدخاله مؤخراً من أساليب للتقويم النوعي المستمر في مدارسنا  مؤكداً أن الجهود مستمرة بالرغم من الظروف الصعبة التي تواجه عمل الوزارة.

و أعرب ناصر عن سعادة  وفد الجامعة لزيارة وزارة التعليم مشيداً بالانجازات التي تقدمها الوزارة في خدمة طلبتنا بالرغم من الظروف الصعبة.

وأكد أن مشروع التوعية الإرشادية سيكون من خلال استضافة خبراء ومختصين يعطون محاضرات توجيهية لطلبة الثانوية العامة تفيدهم في كيفية تخطي هذه المرحلة بكل أمان وتحقيق التفوق والتقدم العلمي.