غزة: الوزير صيدم يكرم المعلمتين المتميزتين على مستوى فلسطين رنا ‏زيادة ونبيلة حبيب ‏

سامي جاد الله- كرّم وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، المعلمتين المتميزتين  من قطاع غزة رنا زيادة الحائزة على جائزة أفضل معلمة في فلسطين للعلم 2017، و نبيلة حبيب الحائزة على جائزة إلهام فلسطين.

جاء ذلك خلال زيارتين منفصلتين لمدرستي الزهراء الثانوية أ للبنات، وصبحي أبو كرش بمديرية تعليم شرق غزة والتي تعمل بهما المعلمتان.

وشارك في التكريم والزيارة د. زياد ثابت وكيل الوزارة، وم. فواز مجاهد وكيل الوزارة المساعد للشئون الإدارية والمالية ود. موفق الخطيب مدير عام مكتب الوزير، وم. جمال عبد الباري مدير عام الأبنية، ود. محمد صيام مدير عام التعليم العام ، وأ. نديم سامي مدير عام العلاقات الدولية والعامة وأ. معتصم الميناوي نائب مدير عام العلاقات الدولية والعامة ولفيف من المدراء العامين, وعدد من والتربويين.

وكان في استقباله أ. أشرف حرز الله مدير التربية والتعليم شرق غزة، وأ. مازن نور الدين مدير الدائرة الإدارية، وأ. مها حلس مدير الدائرة الفنية وعدد من رؤساء الأقسام بالإضافة إلى أ. أمل الأغا مديرة مدرسة صبحي أبو كرش الأساسية، وأ. سحر الدلو مديرة مدرسة صبحي أبو كرش الأساسية المختلطة، وأ. فايزة دحلان مديرية مدرسة الزهراء الثانوية ” أ ” للبنات ، والهيئة التدريسية.

وأشاد د. صيدم بالمعلمتين الفائزتين وجميع معلمات ومعلمي فلسطين المتميزين والمبدعين  الذين تحدوا الصعاب ويثبتوا  تفوقهم وإبداعاتهم في سبيل رقي وتطوير العملية التربوية والتعليمية في فلسطين.

وخلال الزيارة تفقد الوزير المدرستين والتقى بالهيئات التدريسية وشاهد أنشطة المعلمتين الفائزتين  وأشاد بمدرسة الزهراء الثانوية وطاقمها التدريسي.

 وخلال زيارة لمدرسة صبحي أبو كرش ألقى الوزير كلمة تشجيعية للطلبة عبر الإذاعة الصباحية  وأشاد بمدرسة صبحي أبو كرش التي تذكرنا بالقائد الشهيد صبحي أبو كرش أحد أبرز قيادات الثورة الفلسطينية

كما أن مدرسة أبو كرش من المدارس الحدودية  بغزة  التي تعرضت للعدوان لكن اليوم يوجد بها تميز وتفوق وتثبت مضي الشعب الفلسطيني في مسيرة العلم والتعليم رغم الاحتلال.