التعليم تخرج 160 متدرباً ومتدربة لدورة الإسعاف الأولي والإسعاف النفسي

أحمد الزيتونية – خرجت الإدارة العامة للصحة المدرسية بوزارة التربية والتعليم العالي, 160 متدرباً ومتدربة من العاملين في سلك التعليم شاركوا في دورة الإسعاف الأولي والإسعاف النفسي الأولي, والذي عقدته الوزارة بالتعاون مع جمعية الإغاثة الطبية الفلسطينية.

وحضر حفل التخريج الذي عقد في قاعة الاحتفالات الكبرى بالوزارة وكيل الوزارة ‏د. زياد ثابت, ومدير عام الصحة المدرسية د. تيسير الشرفا, و مسؤول الإغاثة الطبية بقطاع غزة د. عائد ياغي.

وأكد ثابت أن الوزارة تولي أهمية كبري في مجال التدريب الذي يصقل المهارات البشرية ويضاعف من إنتاجية العمل,  مشدداً على أهمية الدورات التخصصية في الإسعافات الأولية لما لها من أهمية كبري في حياة الإنسان.

وبين ثابت أنه تم إدراج مهارات الإسعافات الأولية ضمن منهج المهارات الحياتية للطلبة من الصف السابع لحني الصف العاشر للعاشر لأن الإسعافات الأولية هي حياة إنسان.

بدوره أشاد د. ياغي بالتعاون الكبير الذي قدمته الوزارة مع الإغاثة في إنجاح هذه الدورات والمشاريع المتواصلة بين الإغاثة والوزارة.

 من جانبها قالت سناء الشطلي المتحدثة باسم الخريجين أن هذه الدورة ساهمت بشكل كبير في تطوير مهاراتنا الحياتية الصحية وأثرها الإيجابي, مطالبة بمزيد من تلك الدورات التي تساهم في تطوير الموظف وتخدمه.